الثلاثاء. يوليو 14th, 2020

مكتب المجلس الشعبي يدعو إلى المبادرة والتضامن في مواجهة جائحة كورونا

أصدر مكتب المجلس الشعبي الوطني، امام التطورات التي تعرفها بلادنا جراء انتشار وباء فيروس كورونا ، اليوم 26 مارس 2020 ، بيانا ، وقعه السيد رئيس المجلس ، سليمان شنين ، ..فيما يلي نصه :

أمام التطورات التي تعرفها بلادنا جراء انتشار جائحة كورونا، فإن مكتب المجلس الشعبي الوطني، الذي يتابع الوضع ويدرك حساسية المرحلة ويثمن كل الخطوات المتخذة من الحكومة، يعتبر أن المرحلة تفرض تغليب روح المبادرة والتضامن والايثار ويؤكد:

  • تثمين الوعي الشعبي الذي صاحب هذا الوباء من خلال اتباع الإجراءات المتخذة من المجلس الأعلى للأمن تحت رئاسة السيد رئيس الجمهورية في اجتماعاته الأخيرة، ويدعو إلى مزيد من التحلي بالمسؤولية الفردية والصبر لتجاوز هذه المحنة التي تمر بها الإنسانية جمعاء،
  • دعوة نواب الشعب الى مواصلة الجهود في ولاياتهم والتعاون مع السلطات المحلية في التحسيس والتنسيق مع المنتخبين المحليين والمجتمع المدني في التضامن والتعاون وتجميع قوى المجتمع في هذه الظروف الصعبة،
  • المساهمة المالية من المجلس الشعبي الوطني من رواتب النواب والإطارات في الحملة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا،
  • دعوة النواب الأطباء الى الاستمرار في التطوع مع مختلف المؤسسات الصحية في ولاياتهم،
  • الاعتراف والامتنان لمستخدمي الصحة بمختلف وظائفهم والتقدير لتضحياتهم ومجهوداتهم الكبيرة المبذولة، كما يشيد بكل المؤسسات والجهات العاملة ويخص المؤسسات الأمنية والشبه عسكرية وعمال النظافة وغيرهم من القائمين من أجل تلبية احتياجات المواطنين واستتباب الأمن والسهر على التقليل من كل ما من شأنه تعكير حياة المواطنين ومؤسسات الدولة المختلفة،
  • دعوة الحكومة إلى مزيد من الاهتمام بالقطاعات الاقتصادية، وخاصة الفلاحين الساهرين على توفير احتياجات المواطنين الأساسية، ومناشدة التجار من أجل منع كل أشكال المضاربة ورفع الأسعار لتسهيل حياة المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *