الثلاثاء. يوليو 14th, 2020

الوزير الأول يصدر مرسوما جديدا للوقاية من انتشار وباء كورونا

🔴الوزير الأول يصدر مرسوما جديدا للوقاية من انتشار وباء كورونا
🔴المرسوم الجديد يرمي إلى وضع أنظمة للحجر وتقييد الحركة
🔴المرسوم الجديد يؤطر الأنشطة التجارية وتموين المواطنين
🔴أهم القرارات المتضمنة في هذا المرسوم التنفيذي:
🔴يمكن أن يكون الحجر المنزلي كليا أو جزئيا و لفترات محددة
🔴يتمثل الحجر المنزلي في إلزام الأشخاص بعدم مغادرة أماكن إقامتهم
🔴تمنع حركة الأشخاص خلال فترات الحجر من ونحو الولاية أو البلدية المعنية
🔴الاستثناءات تسمح بتنقل الأشخاص لقضاء احتياجات التموين
🔴التراخيص تحددها اللجنة الولائية المكلفة بتنسيق النشاط القطاعي
🔴الحجر الصحي المطبق على البليدة والجزائر يمكن أن تمتد إلى ولايات أخرى
🔴أثناء مدة الحجر الصحي يمنع كل تجمع لأكثر من شخصين في مكان واحد
🔴تمتد إجراءات الغلق إلى كافة التراب الوطني
🔴الغلق يستثني التموين بالمواد الغذائية مهما كانت طبيعتها
🔴الغلق يستثني أيضا مواد الصيانة والنظافة والمواد الصيدلانية
🔴الحجر الصحي المطبق على البليدة والجزائر يمكن أن تمتد إلى ولايات أخرى
🔴الإبقاء على الخدمات العمومية القاعدية
🔴الإلزام على إبقاء خدمات المؤسسات الصحية العمومية والخاصة
🔴 إلزام العيادات الطبية ومخابر التحاليل ومراكز التصوير الطبي بتقديم خدماتها
🔴إلزام مؤسسات توزيع الوقود وأسواق الجملة بتقديم خدماتها
🔴احترام مسافة الأمان المقدر بمتر واحد على الأقل بين شخصين
🔴 تلزم كل إدارة أو مؤسسة تستقبل الجمهور باتخاذ كل الترتيبات الضرورية
🔴تعميم تعليق وسائل النقل على سيارات الأجرة الفردية
🔴توسيع إجراء تخفيض 50% من عمال المؤسسات إلى القطاعين الاقتصادي والخاص
🔴كل المخالفين لأحكام المرسوم يتعرضون لعقوبات
🔴كل شخص ينتهك تدابير الحجر وقواعد التباعد يقع تحت طائلة العقوبات
🔴تلزم المؤسسات الصحية العمومية بفتح قوائم لفائدة المتطوعين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *